القضاء الإسباني يستدعي زعيم البوليساريو بتهمة تعذيب وقتل

 
استدعى القضاء الاسباني اليوم الثلاثاء الأمين العام لجبهة البوليساريو إبراهيم غالي للتحقيق بتهمة اغتيال وتعذيب وقتل لاجئين صحراويين معارضين في مخيمات (تندوف).
ونقلت وكالة الأنباء الاسبانية (افي) عن مصادر قضائية مطلعة القول ان قاضي المحكمة الوطنية خوسيه لا ماتا أصدر قراره عقب التأكد من ان غالي يعتزم زيارة إسبانيا للمشاركة في مؤتمر دولي بشأن الصحراء الكبرى في مدينة (برشلونة) في الفترة من 17 الى 19 نوفمبر الجاري.
وأضافت المصادر ان القاضي كان قد طلب من الشرطة الاسبانية الأسبوع الماضي التأكد من هوية زعيم جبهة البوليساريو الوافد إلى إسبانيا وعما إذا كانت مشاركته ستكون في مؤتمر رسمي ترعاه الحكومة الاسبانية أو إحدى المنظمات الدولية غير الحكومية التي تشكل إسبانيا طرفا فيها لأن ذلك من شأنه منحه حصانة.
وأوضحت ان ماتا قرر استدعاء غالي بعد التأكد من هويته وكافة المعطيات حوله ومن ان المؤتمر غير رسمي مشيرة في هذا السياق الى انه لن يتم اعتقاله وفق ما يطلبه الادعاء وإنما استدعاؤه للمثول أمام المحكمة فقط.
ويعد غالي أحد الافراد ال28 الذين يوجه إليهم القضاء الاسباني بدعوة من (الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الانسان) تهم القتل والاعتداء والاحتجاز غير القانوني والإرهاب والتعذيب في مخيمات اللاجئين في تندوف.
وتقدمت الجمعية بالدعوى في عام 2008 عندما كان غالي ممثلا لجبهة البوليساريو في اسبانيا قبل انتقاله الى الجزائر فيما وافق القضاء الاسباني على فتح القضية في أغسطس 2012 بعد التأكد من عدم فتح الجزائر أو المغرب تحقيقات بتلك القضية.

ليست هناك تعليقات: