المرشح للرئاسة الأمريكية ترامب يتهم أوباما بتأسيس تنظيم "داعش"

وصف المرشح الجمهوري للبيت الأبيض دونالد ترامب، الرئيس الأمريكي باراك أوباما بأنه "مؤسس" تنظيم الدولة "داعش"، فيما اعتبر أيضًا منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون "شريكة في تأسيس" هذا التنظيم.
وقال ترامي، في تجمع انتخابي في فورت لودرديل بولاية فلوريدا، مساء الأربعاء: أوباما "مؤسس (تنظيم) الدولة الإسلامية في العراق وسوريا". مضيفًا: "إنه مؤسس الدولة الإسلامية في العراق وسوريا، أليس كذلك؟". وكرر "إنه المؤسس! أسس الدولة الإسلامية في العراق وسوريا".
وأردف يقول: "وأقول إن الشريكة في التأسيس هي هذه المحتالة هيلاري كلينتون".
واتهم المرشح الجمهوري المثير للجدل، أوباما بإيصال منطقة الشرق الأوسط إلى ما باتت عليه من فوضى، مشيرًا إلى أن تنظيم داعش يرد الجميل لأوباما بعدما "أسسه".

وينتقد أوباما ترامب بدوره، وسبق له أن قال إن المرشح الجمهوري لن يستطيع الوصول إلى البيت الأبيض، لأن الرئاسة الأميركية "وظيفة جدية"، بحسب قوله.

وتعرض ترامب لسيل انتقادات في الآونة  الأخيرة، بعدما قال إن على مؤيدي حمل السلاح أن يتحركوا بدورهم كي يحولوا دون وصول منافسته إلى الرئاسة.
واتهم كلينتون بالسعي إلى اختيار قضاة يتبعون لها في المحكمة العليا، كي تفرض وجهة نظرها فيما يتعلق بحق حيازة السلاح في البلاد.
وكانت كلينتون رأت الأربعاء أن منافسها الجمهوري دونالد ترامب قد بالغ بدعوته مؤيدي حيازة السلاح في الولايات المتحدة إلى مقاومتها في حال وصلت إلى البيت الأبيض في تشرين الثاني/ نوفمبر. وقالت في دي موين (ولاية أيوا) “أمس، كنا الشهود على آخر التعليقات من سلسلة التصريحات التي تخطت الحدود”.
وتطرقت المرشحة الديمقراطية إلى “قسوة” خصمها حيال عائلة جندي أميركي مسلم قتل في العراق في 2004، وانفتاحه إلى دعوة دول أخرى لحيازة أسلحة نووية، والآن “تحريضه على العنف”. وقالت “كل من تلك الحوادث تظهر أن دونالد ترامب لا يملك الشخصية المطلوبة ليكون رئيسا وقائدا أعلى للولايات المتحدة”.

ليست هناك تعليقات: